كأس العالم

الركراكي يتحدث عن حظوظ منتخب المغرب في كأس العالم

يعتقد وليد الركراكي، مدرب منتخب المغرب، أن مجموعة “أسود الأطلس” في كأس العالم 2022 في قطر هي الأصعب بين كل المجموعات، لكنه يؤمن، في الوقت نفسه، بقدرة الفريق على تحقيق نتائج إيجابية.

 

ويشارك منتخب المغرب في كأس العالم للمرة السادسة في تاريخه، عندما يخوض غمار منافسات نسخة قطر 2022، التي تنطلق بعد غدٍ الأحد.

 

ويلعب منتخب المغرب في المجموعة السادسة إلى جانب منتخبات بلجيكا، وكرواتيا، وكندا.

 

ويبدأ المنتخب المغربي مشواره في بطولة كأس العالم بمواجهة كرواتيا ظهر الأربعاء المقبل على ستاد البيت.

 

وقال الركراكي، في تصريحات لشبكة “بي إن سبورتس” القطرية، “الحمد لله الأجواء جيدة داخل معسكر منتخب المغرب، استعدنا خدمات العديد من النجوم على غرار حكيم زياش، ونصير مزراوي، وعبدالرزاق حمدالله، لدينا أيضا لاعبين شباب موهوبين”.

 

وأضاف “نعلم أننا بصدد المشاركة في البطولة الأصعب على مستوى العالم، وأعتقد أننا في المجموعة الأصعب”.

 

واختتم المدرب الفائز مع فريق الوداد البيضاوي بلقب دوري أبطال أفريقيا هذا العام حديثه قائلا “لكن سنقول كلمتنا، وبالعمل الجاد والمثابرة وبدعم الجماهير المغربية، يمكننا تحقيق نتائج إيجابية”.

 

كتب : محمد فتحي

صحفي رياضي مصري، متخصص في كرة القدم الأفريقية والعربية، عمل لدى أكثر من صحيفة مصرية وعدد من المواقع الإخبارية العربية