ePrivacy and GPDR Cookie Consent by TermsFeed Generator باريس سان جيرمان ويوفنتوس في اختبارين بدوري أبطال أوروبا
باريس سان جيرمان

باريس سان جيرمان ويوفنتوس في اختبارين بدوري أبطال أوروبا

يخوض باريس سان جيرمان الفرنسي ويوفنتوس الإيطالي اختبارين هامين في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثامنة ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

 

ويخرج باريس سان جيرمان لمواجهة مضيفه مكابي حيفا الإسرائيلي، غدا الأربعاء، فيما يستضيف يوفنتوس فريق بنفيكا البرتغالي.

 

ويتصدر بنفيكا ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط، عقب فوزه 2/صفر على مكابي حيفا في الجولة الأولى، متفوقا بفارق هدف على سان جيرمان، صاحب المركز الثاني، المتساوي معه في نفس الرصيد، بعد فوزه الثمين 2/1 على ضيفه يوفنتوس.

 

ورغم نتائجه الجيدة على المستويين المحلي والأوروبي في انطلاقته هذا الموسم، إلا أن أداء سان جيرمان لم يرق للمستوى الذي يأمله عشاقه، لاسيما وأن الفريق يمتلك ثلاثي هجومي رهيب، بقيادة الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي والجناحين البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي.

 

وجاء فوز سان جيرمان، الذي يطمح للتتويج بدوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه، على يوفنتوس شاقا، حيث كان بإمكان الفريق الإيطالي إدراك التعادل في الشوط الثاني، كما حقق الفريق أيضا فوزا باهتا 1/صفر على بريست في لقائه الأخير بالدوري الفرنسي قبل استئناف مشواره الأوروبي.

 

الفوز الأول هدف ميلان وتشيلسي في دوري أبطال أوروبا

 

أما يوفنتوس، فيعاني من البداية المهتزة على الصعيدين المحلي والقاري، حيث يحتل المركز الثامن في ترتيب الدوري الإيطالي، عقب تحقيقه فوزين فقط بالإضافة لأربعة تعادلات، كان آخرها 2/2 مع ضيفه ساليرنيتانا (المغمور)، وهو ما جعل زاد من حدة الانتقادات الموجهة إلى مدربه ماسيمليانو أليجري، حيث تعالت بعض الأصوات المطالبة برحيله.

 

ويخشى يوفنتوس، الذي توج بدوري الأبطال عامي 1985 و1996، من انتفاضة بنفيكا، الذي أحرز اللقب الأوروبي مرتين في ستينيات القرن الماضي.

 

ويقدم بنفيكا انطلاقة مذهلة في الموسم الحالي، حيث فاز في جميع لقاءاته الستة التي خاضها بالدوري البرتغالي، الذي يتربع على صدارته، بالإضافة لانتصاره في أولى لقاءات مجموعته بدوري الأبطال.

 

ويأمل بنفيكا في الاستفادة من الصورة المهتزة التي يبدو عليها يوفنتوس في الموسم الحالي حتى الآن، للحصول على النقاط الثلاث وتدعيم حظوظه في المجموعة.