إيفرتوناخبار كرة القدمالدوري الأوروبيالدوري الإنجليزيمانشستر يونايتد

رونالدو يرتكب هفوة جديدة مع معجبيه

واصل النجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، ارتكاب هفواته مع جماهير كرة القدم.

 

ووضع رونالدو واحدة من معجباته في موقف محرج، عندما رفض التقاط صورة “سيلفي” معها عقب مباراة يونايتد مع مضيفه شيريف تيراسبول المولدوفي في بطولة الدوري الأوروبي (اليوروبا ليج) أمس الخميس.

 

وكان رونالدو يغادر ملعب المباراة نحو غرف خلع الملابس بين شوطي اللقاء، الذي انتهى بفوز مانشستر يونايتد بهدفين نظيفين وشهد تسجيل النجم البرتغالي أول أهدافه هذا الموسم.

 

وبينما هو في طريقه إلى ممر يقود إلى غرف خلع الملابس، اقتربت من رونالدو واحدة من العاملات في الجهاز الطبي للملعب طلبا لصورة “سيلفي”، إلا أن المهاجم رفض طلبها وأبعد يدها عنه ومضى في طريقه سريعا.

 

هالاند يتوج بأول جوائزه في البريميرليج

 

وأدى تصرف صاحب الكرات الذهبية الخمس إلى حالة من الذهول على وجه معجبته.

 

وكان رونالدو قد أثار غضبا واسعا عندما أسقط هاتفا من يد صبي عمره 14 عاما كان يأمل في التقاط صورة له، بعد خسارة مانشستر يونايتد أمام إيفرتون في الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

واعتذر اللاعب بعد ذلك، لكنه خضع لاستجواب من جانب الشرطة فيما يتعلق بـ”اعتداء مزعوم وضرر جنائي” وقع على الصبي، وتلقى تحذيرا من السلطات.

 

ورفضت والدة الصبي فرصة لقاء رونالدو ووصفته بأنه “متعجرف”، بعد التحدث إلى اللاعب عبر الهاتف.

 

زر الذهاب إلى الأعلى