الدوري الفرنسي

سيرخيو راموس يتحدث عن اتهامه بإهانة باريس سان جيرمان

تحدث المدافع الإسباني المخضرم سيرخيو راموس، عن الاتهامات التي وجهت إليه بإهانة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم.

 

ونفى سيرخيو راموس، لاعب باريس سان جيرمان، أن يكون قد وجّه إهانة لناديه أو للعاصمة الفرنسية.

 

وودع باريس سان جيرمان دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء بالخسارة صفر/3 أمام بايرن ميونخ الألماني في مجموع مباراتي الذهاب والعودة بدور الستة عشر للمسابقة القارية.

 

ونشرت محطة “موفيستار” الإسبانية مقطع فيديو قصير لراموس بعد المباراة، ووفرت ترجمة شفاه لما يقوله القائد السابق لمنتخب إسبانيا أثناء تحية الجماهير.

 

وزعمت القناة أن راموس يقول: “اللعنة على العاهرة التي أنجبت باريس”، وهي عبارة رائجة في اللغة الإسبانية للتعبير على الاستياء، أُضيف إليها اسم باريس في هذه الحالة.

 

ورد راموس على ذلك المقطع عبر حسابه الخاص في موقع (تويتر) للتواصل الاجتماعي، حيث قال “لا أتطرق عادةً إلى مثل تلك الأشياء، ولكن لا أريد لشيء لم يحدث أن يتم اعتباره حقيقة”.

 

أضاف راموس “لم أقل باريس في أي لحظة، بل كنت أصنع صوت استياء بشفتي (بفففف)، وذلك في سياق لفظ غير مهذب نعتاد على قوله في كرة القدم. دعونا لا نخترع أو نبحث عن أشياء لا وجود لها”.

 

وخسر باريس سان جيرمان ذهابًا في ملعبه بهدف دون رد، ثم سقط في ملعب (أليانز أرينا) بهدفين دون رد.

 

وودع باريس سان جيرمان دوري أبطال أوروبا من دور الستة عشر للمرة الخامسة في آخر 7 مواسم.

 

ولم يحصد باريس سان جيرمان لقب دوري أبطال أوروبا طوال تاريخه، وهو الحلم الذي حضرت من أجله الإدارة القطرية قبل حوالي عقد كامل.

 

ويلعب راموس في صفوف باريس سان جيرمان منذ بداية الموسم الماضي بعد انتهاء عقده مع ريال مدريد الذي تواجد في صفوفه منذ 2005.

 

وأعلن راموس مؤخرا اعتزاله دوليا بعد أن أبلغه لويس دي لا فوينتي المدير الفني لمنتخب إسبانيا عدم نيته الاعتماد عليه مهمًا كان مستواه.