أوروبااخبار كرة القدمالدوري الإنجليزيدوري أبطال أوروباليفربولمانشستر يونايتدمحمد صلاح

صلاح يطمح لإنهاء سلسلته الأوروبية المخيبة عبر بوابة أياكس في دوري الأبطال

يخوض النجم الدولي المصري محمد صلاح اختبارا صعبا مع فريقه ليفربول الإنجليزي، حينما يستضيف أياكس أمستردام الهولندي مساء غد الثلاثاء.

 

وتأتي المباراة الهامة ضمن فعاليات الجولة الثانية لمباريات المجموعة الأولى من مرحلة المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

 

وستكون هذه هي المباراة الوحيدة في المجموعة الأولى التي تجرى غدا، عقب قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تأجيل مباراة جلاسجو رينجرز الأسكتلندي مع ضيفه نابولي الإيطالي إلى بعد غد الاربعاء، بسبب “مخاوف أمنية وتنظيمية”، على حد وصف الاتحاد القاري.

 

صلاح يغيب شهر عن الدوري الإنجليزي الممتاز

 

ويخوض ليفربول المباراة ، التي تجرى على ملعب (آنفيلد)، ولا بديل أمامه سوى الفوز إذا أراد تجنب الابتعاد عن صراع المنافسة نحو التأهل إلى الأدوار الإقصائية في البطولة التي توج بها 6 مرات، خاصة بعد خسارته الموجعة 1/4 أمام مضيفه نابولي في مستهل مبارياته بالمجموعة يوم الأربعاء الماضي.

 

ويتصدر أياكس ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط، عقب فوزه الكبير 4/صفر على ضيفه جلاسجو رينجرز في الجولة الأولى، متفوقا بفارق هدف على أقرب ملاحقيه نابولي، المتساوي معه في نفس الرصيد، فيما يحتل ليفربول ورينجرز المركزين الثالث والرابع على الترتيب بلا نقاط.

 

ويتطلع صلاح لإنهاء صيامه عن هز الشباك في المباريات الأربع الأخيرة لليفربول بمختلف المسابقات، حيث يرجع آخر هدف له إلى 22 أغسطس الماضي، حينما أحرز هدف الفريق الأحمر الوحيد خلال خسارته 1/2 أمام مضيفه مانشستر يونايتد في البريميرليج.

 

ومنذ انطلاق الموسم الحالي، لعب صلاح 8 مباريات في جميع البطولات، بإجمالي 693 دقيقة، حيث أحرز خلالها 3 أهداف، بواقع هدفين في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز وهدف في مباراة الدرع الخيرية، وصنع 3 أهداف أخرى لزملائه.

 

ويرى البعض أن مستوى صلاح تراجع بشدة في الموسم الحالي، الأمر الذي كان من المحتمل أن يدفع الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، لعدم الدفع به في لقاء الفريق أمام ضيفه وولفرهامبتون بالبريميرليج، الذي كان مقررا إقامته يوم السبت الماضي، لولا أن اللقاء تأجل بناء على قرار رابطة الدوري الإنجليزي بسبب وفاة الملكة إليزابيث الثانية.

 

كما يعاني صلاح أيضا من أسوأ رصيد تهديفي خلال عام واحد في مشواره بدوري الأبطال مع (الريدز)، والذي بدأ موسم 2017/2018، وشهد التأهل 3 مرات لنهائي المسابقة القارية، والتتويج باللقب عام 2019.

 

وسجل (الفيراري) هدفا وحيدا خلال 8 مباريات خاضها مع ليفربول بدوري أبطال أوروبا في عام 2022، بينما فشل في تسجيل أي هدف خلال آخر 7 لقاءات منها، بواقع 6 مباريات الموسم الماضي ومباراة نابولي في افتتاح دور المجموعات هذا الموسم، لتصبح هذه هي أطول فترة صيام لصلاح مع النادي الإنجليزي بالبطولة القارية.

 

ومنذ هدفه في شباك إنتر خلال فوز ليفربول 2/صفر في ذهاب دور الـ16 لدوري الأبطال الموسم الماضي بملعب (جوتسيبي مياتزا) في مدينة ميلانو، لم يتمكن صلاح من تسجيل أي هدف في المسابقة خلال اللقاءات السبعة الأخيرة للفريق، حيث اكتفى خلالها بصناعة هدفين فقط لزملائه.

 

وكانت أطول فترة صيام لصلاح مع ليفربول بدوري الأبطال هي 4 مباريات فقط، من إياب قبل نهائي نسخة موسم 2017-2018 ضد روما الإيطالي وحتى عودته للتسجيل ضد ريد ستار الصربي في مرحلة المجموعات بالموسم التالي 2018-2019.

 

ويرغب صلاح في وقف سلسلته المخيبة أمام أياكس، الذي لم يزر شباكه من قبل، وقيادة ليفربول نحو الفوز، حيث لم يسبق للفريق خسارة مباراتين متتاليتين في افتتاح مشواره بدوري أبطال أوروبا.

 

رغم الانتقادات ــ صلاح يتفوق على نجوم أوروبا برقم استثنائي

 

من جانبه، يعاني ليفربول من الانطلاقة المخيبة في البريميرليج في الموسم الحالي حيث حصل على 9 نقاط في مبارياته الست الأولى بالمسابقة المحلية، ليحتل المركز السابع في جدول الترتيب حاليا.

 

ولن تكون مهمة فريق يورجن كلوب سهلة أمام أياكس، الذي يقدم بداية مثالية هذا الموسم، سواء في الدوري الهولندي الذي يتربع على صدارته محققا العلامة الكاملة حتى الآن، عقب فوزه في مبارياته الست الأولى، أو في دوري الأبطال بانتصاره الساحق على رينجرز في الجولة الأولى بالمجموعة.

 

واكتسب أياكس قوة دفع هائلة عقب فوزه الكاسح 5/صفر على ضيفه هيرنفين في آخر لقاءاته بالدوري الهولندي يوم السبت الماضي، حيث يسعى لتحقيق فوزه الأول على ليفربول بمعقله.

 

(مو) أمام أياكس

عدد المباريات فوز تعادل خسارة الأهداف التمريرات الحاسمة
2 2 صفر صفر صفر صفر

 

زر الذهاب إلى الأعلى