كأس العالم

كيروش يتحدث عن الخسارة القاسية لإيران أمام إنجلترا

تحدث كارلوس كيروش مدرب منتخب إيران عن خسارة الفريق بستة أهداف مقابل هدفين على يد منتخب إنجلترا ضمن منافسات الجولة الأولى لدور المجموعات في كأس العالم 2022.

 

وقال كيروش في تصريحات إعلامية عقب المباراة: “رؤيتي بسيطة وبراجماتية للغاية. المباراة انتهت في الشوط الأول بتأخرنا 3-صفر، وبالتالي صار الهدف الوحيد هو الاستمتاع بالمباراة وأن نتحلى بالشجاعة ونحاول لعب كرة القدم الخاصة بنا”.

 

وأضاف “البداية كانت واضحة بين المستوى التنافسي المرتفع في كرة القدم ولاعبينا الذين لا يملكون نفس الخبرة، ولكننا نفوز أو نتعلم. نحن محظوظون بتعلم الكثير من المنتخب الإنجليزي، ونحن أفضل استعدادا الآن لمواجهة ويلز”.

 

وأوضح “عملنا كمدربين ليس تصحيح الماضي، فلا يمكن لأحد أن يصحح ما حدث، بل عملنا هو التأثير على ما سيحدث”.

 

وأبدى كيروش انزعاجه مرة أخرى من الأسئلة ذات الطابع السياسي، قائلا: “رجاء أيها المعلمون والأخلاقيون، اتركوا الأولاد يلعبون المباراة. إنهم فقط يريدون لعبها”.

 

وواصل “أتمنى أن يمدحهم لاعبو إنجلترا وويلز وأمريكا على تحليهم بالشجاعة للعب المباراة، إنهم هنا لجلب الفخر والسعادة لشعبهم”.

 

وتابع “أنتم لا تعرفون ما مر به هؤلاء اللاعبين خلف الكواليس لأنهم فقط يريدون لعب كرة القدم. أيا كان ما يُقال عنهم، إنهم يريدون قتلهم”.

 

وأوضح “بالطبع لدينا آراء وسنقولها في الوقت المناسب، ولكني أحب اللعبة ولا أريد من اللاعبين أن يفعلوا أي شيء لا يعكس الولاء لهذه اللعبة التي تتمحور حول السعادة والمتعة والفخر”.

 

وأضاف كيروش “الكل يعلم أن الظروف الحالية حول اللاعبين ليست الأفضل. إنهم بشر، ولديهم حلم واحد، وهو اللعب لبلادهم وشعبهم، وأنا فخور بكيفية وقوفهم في هذا الموقف ومواصلتهم للقتال”.

 

واختتم “في 2014 و2018 كان معنا دعم الجماهير الكامل، والآن رأيتم ما حدث اليوم. الجماهير التي ليست مستعدة لدعم الفريق يجب أن تبقى في المنزل”.

 

وأطلقت جماهير إيران العديد من صافرات الاستهجان، كما رفعت عدة لافتات احتجاجية على خلفية الأحداث الأخيرة في البلاد.

 

كتب : محمد فتحي

صحفي رياضي مصري، متخصص في كرة القدم الأفريقية والعربية، عمل لدى أكثر من صحيفة مصرية وعدد من المواقع الإخبارية العربية