الدوري الإنجليزي

صلاح القائد ــ ليفربول يجتاز وولفرهامبتون بصعوبة ويبلغ الدور الرابع لـ كأس إنجلترا

تأهل ليفربول للدور الرابع في بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، عقب فوزه الثمين 1/صفر على مضيفه وولفرهامبتون في مباراة الإعادة التي جرت بينهما مساء الثلاثاء بالدور الثالث للمسابقة.

 

وأحرز هارفي إليوت هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 13، ليقود الفريق الأحمر لمواصلة حملة الدفاع عن لقبه الذي أحرزه في الموسم الماضي.

 

وكان المباراة الأولى بين الفريقين في الدور الثالث، قد انتهت بتعادلهما 2-2 على ملعب “أنفيلد”، ما أدى إلى إقامة مباراة إعادة، وفقا لقوانين المسابقة.

 

وتنص لائحة بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي على إعادة المباريات حال انتهاءها بالتعادل، ولا يتم اللجوء لركلات الترجيح لتحديد الفريق الفائز.

 

وضرب ليفربول، الذي تولى النجم الدولي المصري محمد صلاح شارة قيادته في المباراة بعد نزوله إلى أرض الملعب قادما من مقاعد البدلاء في الدقيقة 66، موعدا مع برايتون في الدور الرابع من المسابقة.

 

واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على طريقة اللعب 4-3-3، حيث وقف جو جوميز إلى جانب إبراهيما كوناتي في عمق الخط الخلفي، بإسناد من الظهيرين جيمس ميلنر وكوستاس تسيميكاس، وأدى الشاب ستيفان باييتيتش دور لاعب الارتكاز، ولعب أمامه تياجو ألكانتارا ونابي كيتا، وراء ثلاثي الهجوم المكون من هارفي إليسون وفابيو كارفاليو وكودي جاكبو.

 

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب وولفرهامبتون جولين لوبيتيجي، إلى طريقة اللعب 4-5-1، حيث تكون الخط اخلفي من جوني وتوتي جوميز وناثان كولينز وديكستر ليمبيكيسا، وتواجد روبن نيفيس كلاعب ارتكاز، وتحرك أمامه جوزيف هودج وجواو موتينيو، فيما وقف رايان آيت نوري وآداما تراوري على الجناحين، ولعب راوول خيمينيز دور لمهاجم الصريح.

 

وأفسد انقطاع الإنارة في الملعب، هجمة مبكرة لوولفرهامبتون في الدقيقة الثانية، قبل أن يتم حل المشكلة في لحظات وتستأنف المباراة.

 

وبدأ ليفربول في تهديد مرمى وولفرهامبتون بالدقيقة العاشرة، عندما مرر كارفاليو الكرة إلى جاكبو، الذي أطلق تسديدة ضعيفة التقطها الحارس جوزيه سا بسهولة.

 

وافتتح ليفربول التسجيل في الدقيقة 13، عندما تلقى إليسوت تمريرة قبل خط المنتصف من تياجو، قبل أن يتقدم بالكرة، ويسدد من مسافة بعيدة، ليهز الشباك مستغلا تقدم الحارس قليلا عن مرماه.

 

وفي الدقيقة 16، أطلق تسيميكاس تسديدة علت مرمى وولفرهامبتون، وهدأ الوضع قليلا، قبل أن يوجّه نيفيس تسديدة بعيدة المدى، ارتدت من دفاع ليفربول في الدقيقة 28.

 

وحاول جاكبو تسجيل هدفه الأول بقميص ليفربول، لكن تسديدته علت العارضة من زاوية ضيقة في الدقيقة 32، قبل أن يعيد الكرة بتسديدة من بعيد، ابتعدت كثيرا عن المرمى في الدقيقة 34.

 

وألغى الحكم، هدفا للفريق الضيف أحرزه كارفاليو في الدقيقة 35 بداعي للتسلل، وهز تراوري الشباك الجانبية من الخارج بتسديدة متسرعة في الدقيقة 40.

 

ورفض الحكم احتساب ركلة جزاء لوولفرهامبتون في الدقيقة 51، بعدما لمست الكرة الجزء العلوي من ذراع كيتا، وحصل تراوري على تمريرة من خيمينز، ليسدد فوق مرمى ليفربول في الدقيقة 61.

 

ودخل محمد صلاح وناثانيل فيليبس وكورتيس جونز إلى تشكيلة ليفربول، واحتسب الحكم ركلة حرة لوولفرهامبتون، نفذها نيفيس من فوق الحائط البشري لتعلو المرمى بقليل في الدقيقة 72.

 

واخترق تراوري من الناحية اليمنى، قبل أن يرسل عرضية قصيرة، عجز المكسيكي خيمينيز عن متابعتها برأسه من مسافة قصيرة في الدقيقة 79.

 

وواصل وولفرهامبتون ضغطه لتحقيق التعادل، وهيأ بديل وولفرهامبتون دييجو كوستا، الكرة للبديل الآخر ماثيوز كونيا الذي أطله بها نحو المدرجات في الدقيقة 88.

 

وفي الدقيقة الأخيرة، مرر إليوت الكرة إلى زميله البديل جونز الذي سدد من الناحية اليسرى بمنطقة الجزاء، بجانب القائم البعيد، وبعدها بلحظات، سيطر حارس ليفربول كايمهين كيليهير بسهولة على رأسية كونيا، بعد عرضية من زميله البديل ماثيوز نونيز.

مقالات ذات صلة