اخبار كرة القدم

مباراة المغرب ضد بلجيكا ــ (أسود الأطلس) تنعش آمالها في الصعود لدور الـ16 بانتصار تاريخي

انتهت مباراة المغرب ضد بلجيكا بانتصار تاريخي لمنتخب (أسود الأطلس) في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم الأحد في نهائيات كأس العالم لكرة القدم.

 

أنعش المنتخب المغربي أماله في التأهل للدور الثاني ببطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم المقامة حاليا في قطر وتغلب على نظيره البلجيكي 2 / صفر اليوم الأحد في الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات.

 

وحسم المنتخب المغربي المباراة لصالحه بهدفين سجلهما البديلان عبد الحميد صابري وزكرياء أبوخلال ليحصد النقاط الثلاث وينعش أماله بشكل كبير في التأهل للدور الثاني بالمونديال للمرة الثانية في تاريخه بعد نسخة 1986 .

 

ووسط دعم جماهيري هائل للمنتخب المغربي في استاد الثمامة الذي استقبل 43 ألف و738 مشجعا، ثأر المنتخب المغربي اليوم لهزيمته أمام نظيره البلجيكي صفر / 1 في مونديال 1994، علما بأن المغرب كان قد فاز على بلجيكا وديا بنتيجة 4 / 1 في عام 2008 .

 

وكان المنتخب المغربي قد استهل مشاركته السادسة في المونديال بالتعادل السلبي مع نظيره الكرواتي وصيف بطل كأس العالم 2018، بينما فازت بلجيكا، التي تشارك في المونديال للمرة الـ 14، في المباراة الأولى على كندا 1 / صفر.

 

وبالفوز في مباراة اليوم، رفع المنتخب المغربي رصيده بذلك إلى أربع نقاط متصدرا المجموعة ويليه المنتخب البلجيكي برصيد ثلاث نقاط ثم المنتخب الكرواتي برصيد نقطة واحدة والمنتخب الكندي بدون رصيد من النقاط، انتظارا لنتيجة مباراة كرواتيا أمام كندا المقررة في وقت لاحق اليوم.

 

ودفع وليد الركراكي المدير الفني للمنتخب المغربي بتشكيلة أساسية ضمت منير محمدي الكجوي وأشرف حكيمي ونايف أكرد ورومان سايس ونصير مزراوي وعز الدين اوناحي وسفيان أمرابط وسليم أملاح وحكيم زياش ويوسف النصيري وسفيان بوفال.

 

وكان الركراكي قد دفع بالحارس ياسين بونو في التشكيلة الأساسية بمباراة اليوم، لكنه استبدله قبل ثوان من صافرة البداية حيث تردد أنه اشتكى من إصابة.

 

كذلك دفع روبرتو مارتينيز بتشكيلة أساسية ضمت الحارس تيبو كورتوا وتوماس مونيير وتوبي ألدرفيريلد ويان فيرتونخين وتيموتي كاستاني وأمادو أونانا وأكسيل فيتسل وثورجان هازارد وكيفين دي بروين وايدين هازارد وميشي باتشواي.

 

بدأت مباراة المغرب ضد بلجيكا بإيقاع لعب سريع واستعرض المنتخب المغربي ثقة وثباتا في الدقائق الأولى وكان المبادر بالمحاولات الهجومية لكنه واجه حذرا شديدا من الدفاع البلجيكي.

 

وتألق الحارس المغربي الكجوي بشكل كبير في الدقيقة الخامسة، حيث تلقى باتشواي كرة طولية داخل منطقة الجزاء وسدد دون تردد لكن الحارس تصدى للكرة ببراعة.

 

وبمرور الدقائق الأولى، فرض المنتخب البلجيكي تفوقه في الاستحواذ على الكرة بشكل أكبر، وضغط بقوة بحثا عن التسجيل المبكر، لكن المنتخب المغربي سرعان ما حول تركيزه إلى التأمين الدفاع.

 

وواصل المنتخب البلجيكي ضغطه وشن هجمة خطيرة في الدقيقة 19 انتهت بتسديدة من توماس مونيير لكن الكجوي أمسك بالكرة بثبات.

 

ورد المنتخب المغربي بمحاولة في الدقيقة 21 حيث سدد حكيم زياش كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت فوق العارضة مباشرة.

 

ودخل المنتخب المغربي في أجواء اللقاء بشكل أكبر وبادل منافسه المحاولات الهجومية لكن كلا الطرفين تمسكا بالحذرر الدفاعي.

 

وانطلق النجم أشرف حكيمي من الجهة اليمنى في الدقيقة 35 حتى توغل داخل منطقة الجزاء ثم سدد كرة قوية لكنها مرت بجوار القائم.

 

وحصل المنتخب البلجيكي على ضربة حرة من نقطة خطيرة بجانب منطقة الجزاء في الدقيقة 39، سدد منها دي بروين كرة قوية لكنها مرت فوق العارضة مباشر.

 

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، تمكن المنتخب المغربي من هز شباك نظيره البلجيكي، حيث سدد حكيم زياش كرة قوية من ضربة حرة وجدت طريقها إلى داخل الشباك، لكن الحكم المكسيكي سيزار راموس ألغى الهدف بعد العودة لنظام حكم الفيديو المساعد (فار) بداعي وجود تسلل من جانب رومان سايس، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

 

ودخل المنتخب المغربي الشوط الثاني أكثر تنظيما وتوازنا بين الجانبين الدفاعي والهجومي، وبدت المحاولات الهجومية سجالا بين الفريقين منذ البداية.

 

وسدد زياش كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاءء في الدقيقة 50 لكن الحارس البلجيكي أمسك بها بثبات.

 

ورد المنتخب البلجيكي بهجمى سريعة في الدقيقة 52 انتهت بتسديدة قوية من ايدين هازارد لكن الحارس المغربي تصدى للكرة ببراعة وحولها إلأى ركنية لم تستغل.

 

وضاعت فرصة ثمينة على المنتخب المغربي في الدقيقة 57 حيث راوغ سفيان بوفال الدفاع ببراعة وسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاءء في اتجاه الزاوية البعيدة من المرمى، لكنها مرت بجوار القائم مباشرة.

 

وأجرى مارتينيز تغييرين دفعة واحدة في صفوف المنتتخب البلجيكي في الدقيقة 60 حيث أشرك ديريس ميرتنز بدلا من ايدين هازارد ويوري تيليمانس بدلا من أونانا.

 

وتألق الحارس المغربي مجددا في الدقيقة 65 حيث تصدى لكرة مباغتة قوية سددها ديريس ميرتنز وسط ارتباك في منطقة الجزاء، كما تصدها بعدها بثوان لكرة سددها باتشواي وارتطمت بالدفاع.

 

وأجرى الركراكي تغييرين في الدقيقة 68، حيث أشرك عبد الحميد صابري بدلا من أشرف حكيمي ويحيى عطية الله بدلا من سليم أملاح.

 

وفي الدقيقة 72، أجرى الركراكي تبديلين، حيث أشرك زكرياء أبوخلال بدلا من بوفال وعبد الرزاق حمدالله بدلا من يوسف النصيري.

 

وافتتح المنتخب المغربي التسجيل عن طريق البديل عبد الحميد صابري في الدقيقة 73، حيث سدد كرة رائعة من ضربة حرة بجوار منطقة الجزاء، وجدت طريقها إلى داخل الشباك.

 

ودفع مدرب بلجيكا بالنجم روميلو لوكاكو مكان توماس مونيير في الدقيقة 81 .

 

وكثف المنتخب البلجيكي محاولاته الهجومية بحثا عن التعادل، لكن المنتخب المغربي لم يكتف بالتأمين الدفاعي وبادله الهجمات بحثا عن تأمين تقدمه بهدف ثان.

 

ونجح المنتخب المغربي بالفعل في إضافة الهدف الثاني في شباك بلجيكا في الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة، حيث مرر حكيم زياش عرضية إلى أبوخلال الذي صوب الكرة في الشباك دون تردد، ولم تسفر الثواني الأخيرة عن جديد لتنتهي المباراة بفوز المغرب على بلجيكا 2 / صفر.

 

 

مقالات ذات صلة