كأس العالم

مباراة تونس ضد الدنمارك ــ نسور قرطاج يكتفون بالتعادل مع أحفاد الفايكنج بـ كأس العالم

خيم التعادل السلبي على مباراة منتخب تونس أمام نظيره الدنماركي، في مستهل مبارياتهما في المجموعة الرابعة من مرحلة المجموعات ببطولة كأس العالم لكرة القدم، المقامة حاليا في قطر.

 

وعجز كلا المنتخبين عن هز الشباك على مدار شوطي المباراة، حيث تبارى لاعبو الفريقين في إهدار جميع الفرص التي سنحت لهم طوال التسعين دقيقة، ليكتفي كل فريق بالحصول على نقطة التعادل، بالمجموعة التي تضم أيضا منتخبي فرنسا (حامل اللقب) وأستراليا.

 

وكان المنتخب التونسي الطرف الأفضل في معظم فترات المباراة، خاصة في الشوط الأول، الذي أهدر خلاله أكثر من فرصة محققة، فيما تراجع الأداء نسبيا في الشوط الثاني، الذي كاد خلاله منتخب الدنمارك أن يخطف النقاط الثلاث لولا تصدي القائم الأيمن لإحدى هجماته.

 

ويأتي هذا التعادل، ليمنح منتخب تونس دفعة معنوية قبل لقائه الهام مع منتخب أستراليا في الجولة الثانية بالمجموعة، يوم السبت القادم، قبل أن يختتم لقاءاته في مرحلة المجموعات بمواجهة منتخب فرنسا يوم 30 تشرين ثان/نوفمبر الجاري.

 

ويحلم منتخب تونس، الذي يشارك للمرة السادسة في كأس العالم، باجتياز مرحلة المجموعات والتأهل للأدوار الإقصائية للمرة الأولى في تاريخه.

 

وبات هذا هو التعادل السلبي الأول في منافسات مونديال قطر 2022، حيث شهدت جميع المباريات الخمس الأولى في تلك النسخة اهتزاز الشباك.

 

وأصبح هذا هو التعادل الخامس في مسيرة منتخب تونس، الذي خاض مباراته الـ16 بمشواره مع كأس العالم، الذي بدأ بمونديال الأرجنتين عام 1978، مقابل انتصارين و9 هزائم، علما بأنه التعادل الرابع مع المنتخبات الأوروبية في البطولة، مقابل 7 هزائم.