اخبار كرة القدمالدوري الإنجليزيدوري أبطال أوروبامانشستر سيتي

محرز أبرز المتضررين من تأجيل مباريات الدوري الإنجليزي

أصبح الجزائري رياض محرز، نجم فريق مانشستر سيتي، أول ضحايا قرار تأجيل المرحلة السابعة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بحسب ما ذكرته تقارير إعلامية.

 

وأشارت صحيفة “مانشستر إيفينينج نيوز” البريطانية، اليوم الجمعة، إلى أنه كان من المفترض أن يعود محرز للظهور في تشكيلة مانشستر سيتي الأساسية في مباراة القمة أمام توتنهام هوتسبير، التي كان مقررا إقامتها غدا السبت في الجولة السابعة من البريميرليج.

 

البريميرليج ــ لقاء تشيلسي وليفربول مهدد بالتأجيل

 

وأعلنت رابطة الدوري الإنجليزي اليوم الجمعة تأجيل مباريات الجولة المرحلة السابعة من البريميرليج إلى موعد يحدد لاحقا، وذلك بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 96 عاما.

 

وكان محرز لعب بديلا في المباراة الماضية أمام إشبيلية في دوري أبطال أوروبا لمدة 12 دقيقة، وكان من المقرر أن يبدأ أساسيا أمام “السبيرز” طبقا لمخططات المداورة التي يعتمد عليها الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي.

 

وبحسب الجدول المعلن قبل التأجيل، كان من المقرر أن يلعب مان سيتي بعد 3 أيام من مواجهة توتنهام في دوري أبطال أوروبا أمام بوروسيا دورتموند الألماني.

 

صلاح وليفربول أبرز مستفيدي تأجيل المرحلة السابعة في البريميرليج

 

ووفقا للوضع الجديد، أصبح من السهل أن يبدأ جوارديولا بنفس التشكيل الأساسي الذي اعتمد عليه ضد إشبيلية، ما يعني استمرار محرز على مقاعد البدلاء، على اعتبار أن زملاءه سيستفيدون من فترة زمنية تسمح لهم باسترجاع أنفاسهم قبل المباراة.

 

يشار إلى أن محرز شارك في 7 من 8 مباريات خاضها مانشستر سيتي هذا الموسم بمختلف المسابقات، بواقع 3 مباريات كأساسي و4 كبديل، ولم يسجل نجم منتخب الجزائر صاحب الـ31 عاما أو يصنع أي أهداف مع (السيتيزنز) هذا الموسم على مدار 275 دقيقة لعب.

 

زر الذهاب إلى الأعلى