كأس العالم

مدرب تونس: سنقدم أفضل نسخة لـ “نسور قرطاج” في المونديال

رفع جلال قادري، المدير الفني لمنتخب تونس راية التحدي قبل انطلاق مشوار “نسور قرطاج” في المونديال القطري.

 

وقال قادري في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين “ندرك أهمية المباراة الأولى ضد منتخب عريق مثل الدنمارك، فهو من أفضل فرق أوروبا في آخر 3 سنوات على المستويين الفردي والجماعي”.

 

واستدرك: “لكن منتخب تونس له إرث كبير، نشارك في كأس العالم للمرة السادسة، وأثق في الفريق، والاستعداد على أعلى مستوى في آخر عامين”.

 

وأضاف: “حققنا الهدف الأول بالتأهل، ويبقى الطموح الآخر وهو إسعاد الجماهير بتحقيق إنجاز ندخل به التاريخ من الباب الكبير بنتائج إيجابية بدءً من مواجهة الدنمارك”.

 

واستطرد: “الحضور الجماهيري في الدوحة ميزة إيجابية، فهو اللاعب رقم 12 وأكبر محفز لمنتخب تونس، وإن شاء الله سنقدم أفضل نسخة لمنتخب تونس في مونديال 2022”.

 

ونوه مدرب نسور قرطاج: “لدينا الآن 9 لاعبين سبق لهم المشاركة في النسخة الأخيرة لكأس العالم، وهذا عامل مهم جدا، بينما في 2018 لم يكن يسبق لأي لاعب المشاركة في المونديال”.

 

وبسؤاله عن إمكانية تحقيق منتخب تونس المعجزة هذه المرة، رد جلال قادري “المعجزات موجودة في القرآن وليس كرة القدم، المجموعة صعبة، ولكن بالاجتهاد ستتحقق النتائج، وليس المعجزات”.

 

وختم المدرب التونسي تصريحاته قائلا “لم يحالفنا الحظ في المشاركات السابقة بكأس العالم، بالوقوع في مجموعات تضم منتخبات قوية تفوقنا في المستوى، وإن شاء الله في المشاركة السادسة سنحقق نتيجة أفضل”.

 

ويلعب منتخب تونس في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا أستراليا وفرنسا حامل لقب النسخة الأخيرة في روسيا 2018.

 

وعلى مدار 5 مشاركات سابقة في كأس العالم، لم يستطع منتخب تونس التأهل لمرحلة ثمن النهائي.

كتب : محمد فتحي

صحفي رياضي مصري، متخصص في كرة القدم الأفريقية والعربية، عمل لدى أكثر من صحيفة مصرية وعدد من المواقع الإخبارية العربية