كأس العالم

ميسي يقود الأرجنتين لانتصار كاسح على الإمارات وديا

حقق منتخب الأرجنتين فوزا كبيرا 5 / صفر على مضيفه منتخب الإمارات، في المباراة الودية التي جرت بينهما اليوم، ضمن استعدادات المنتخبين للاستحقاقات المقبلة.

 

ورغم الخسارة الثقيلة التي تلقاها منتخب الإمارات، لكنه حاول قدر إمكاناته تهديد المرمى الأرجنتيني، وسنحت له أكثر من فرصة لتقليص الفارق ولكن صادفه سوء حظ كبير.

 

وافتتح جوليان ألفاريز التسجيل لمنتخب الأرجنتين في الدقيقة 17، قبل أن يضيف زميله أنخيل دي ماريا الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 25 و36 على الترتيب.

 

وأضاف الساحر ليونيل ميسي الهدف الرابع للأرجنتين في الدقيقة 44، قبل أن يختتم كارلوس كوريا مهرجان الأهداف بإحرازه الهدف الخامس في الدقيقة 60.

 

ويستعد منتخب الأرجنتين للمشاركة في نهائيات كأس العالم في قطر، التي تنطلق يوم الأحد القادم وتستمر فعالياتها حتى 18 كانون أول/ديسمبر القادم، حيث يلعب في المجموعة الثالثة برفقة منتخبات السعودية والمكسيك وبولندا.

 

ويحلم منتخب الأرجنتين بالتتويج بكأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه، بعدما فاز بالبطولة عامي 1978 و1986.

 

في المقابل، يستعد منتخب الإمارات للمشاركة في العام المقبل ببطولتي كأس الخليج بمدينة البصرة العراقية، وكأس الأمم الآسيوية في العاصمة القطرية الدوحة.

 

واتسمت الدقائق الأولى بالحذر من كلا المنتخبين، حيث خلت من أي فرص حقيقية أمام المرميين.

 

سنحت أول فرصة في اللقاء لمنتخب الأرجنتين في الدقيقة 11، حينما تلقى ميسي تمريرة أمامية داخل منطقة الجزاء، لكنه فشل في ترويض الكرة، لتخرج إلى ركلة مرمى.

 

بدأ منتحب الإماراتي يتخلى عن حذره الدفاعي، وسدد حارب عبدالله سهيل من داخل المنطقة في الدقيقة 12، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركنية لم تسفر عن شيء.

 

وجاءت الدقيقة 17 لتشهد الهدف الأول للأرجنتين عن طريق جوليان ألفاريز، حيث تلقى ميسي تمريرة أمامية، انفرد على إثرها بالمرمى، مستغلا سوء تمركز مدافعي الإمارات، لكنه فضل تمريرة الكرة لنجم مانشستر سيتي الإنجليزي بدلا من التسديد على المرمى، ليقبل الأخير هدية (الساحر الأرجنتيني)، ويسدد مباشرة من داخل المنطقة، واضعا الكرة على يمين خالد عيسى، حارس مرمى منتخب الإمارات داخل الشباك.

 

واستغل منتخب الأرجنتين حالة الإحباط التي عانى منها منتخب الإمارات عقب هدف ألفاريز، ليضيف دي ماريا الهدف الثاني في الدقيقة 25.

 

وتلقى دي ماريا تمريرة عرضية من الجانب الأيسر عبر ماركوس أكونا، لتمر الكرة من جميع المدافعين، حتى وصلت الكرة إليه ليسدد مباشرة بيسراه، دون مضايقة من أحد، من على يمين منطقة الجزاء، لترتطم الكرة بباطن القائم الأيمن وتحتضن الشباك.

 

شدد منتخب الأرجنتين من هجماته في ظل ارتباك دفاعي واضح من جانب منتخب الإمارات، وحصل الضيوف على أكثر من ركلة ركنية ولكن دون أي جديد.

 

وحصل منتخب الأرجنتين على ركلة حرة من مكان قريب من منطقة الجزاء في الدقيقة 31 نفذه ميسي، الذي وضع الكرة فوق العارضة.

 

وواصل دي ماريا تألقه بعدما أضاف الهدف الثالث للأرجنتين في الدقيقة 36.

 

وتسلم دي ماريا تمريرة بينية من أليكسيس ماك اليستير، لينطلق بالكرة داخل المنطقة مراوغا الدفاع وحارس مرمى المنتخب الإماراتي بمهارة فائقة، قبل أن يضع الكرة بسهولة في الشباك الخالية.

 

حافظ منتخب الأرجنتين على نشاطه الهجومي ومرر دي ماريا كرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 42، قابلها ميسي بضربة رأس، لكن الكرة ذهبت سهلة لأحضان خالد عيسى.

 

ولم تمر سوى دقيقتين، حتى أضاف ميسي الهدف الرابع للأرجنتين، فبعد سلسلة من التمريرات، تبادل نجم باريس سان جيرمان الفرنسي الكرة مع دي ماريا، قبل أن يتوغل بها داخل المنطقة ويسدد بيمناه من على يمين منطقة الجزاء، واضعا الكرة على يمين خالد عيسى، الذي اكتفى بالنظر لها وهي تعانق شباكه.

 

وكاد نيكولاس أوتاميندي أن يضيف هدفا آخر للأرجنتين في الدقيقة 45، حينما تابع ركلة حرة من الناحية اليمنى، نقذت عرضية ليقابلها بضربة رأس، غير أن خالد عيسى تصدى للكرة بصعوبة، لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخب (التانجو) برباعية نظيفة.

 

أجرى ليونيل سكالوني، مدرب منتخب الأرجنتين، بعدد من التبديلات قبل انطلاق الشوط الثاني، الذي شهد صحوة هجومية من المنتخب الإماراتي.

 

وأطلق عبدالله سهيل قذيفة مدوية من خارج المنطقة في الدقيقة 47، لكن الكرة ارتطمت بالعارضة، قبل أن يسدد عبدالله رمضان تصويبة زاحفة من خارج المنطقة في الدقيقة التالية، أمسكها إيميليانو مارتينيز، حارس مرمى الأرجنتين على مرتين.

 

وسرعان ما أخمد منتخب الأرجنتين الصحوة الإماراتية عقب تسجيل خواكين كوريا الهدف الخامس في الدقيقة 60.

 

وتلقى كوريا، الذي نزل خلال الشوط الثاني، تمريرة بينية من رودريجو دي بول، لينطلق بالكرة ويسدد من داخل المنطقة، فيما باءت محاولة حسن صالح مدافع الإمارات، إبعاد الكرة من أمامه، ليضع الكرة على يمين عيسى داخل المرمى.

 

حاول منتخب الإمارات تقليص الفارق، وأهدر كايو كانيدو فرصة محققة لأصحاب الأرض في الدقيقة 61، حيث تلقى تمريرة من الناحية اليمنى، ليسدد وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى، لكنه أطاح بالكرة بعيدا عن المرمى بغرابة شديدة.

 

وعاد كايو لتهديد مرمى الأرجنتين من جديد في الدقيقة 69، حيث تلقى تمريرة بينية من الجهة اليمنى، غير أن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن.

 

وأضاع منتخب الإمارات فرصة أخرى، مستغلا حالة الهدوء التي طغت على أداء نجوم الأرجنتين في الدقائق الأخيرة، وتابع علي صالح تمريرة أمامية، ليجد نفسه منفردا بالمرمى، لكنه سدد برعونة، ليتصدى مارتينز للكرة، لتصل من جديد إلى صالح الذي مررها لكايو، ليسدد مباشرة في المرمى، لكن الدفاع أبعد الكرة من على خط المرمى.

 

ولم تشهد الدقائق الأخيرة فرصا محققة للمنتخبين، لينتهي اللقاء بفوز ثمين للأرجنتين بخماسية نظيفة على الإمارات.

 

 

كتب : محمد فتحي

صحفي رياضي مصري، متخصص في كرة القدم الأفريقية والعربية، عمل لدى أكثر من صحيفة مصرية وعدد من المواقع الإخبارية العربية